من أجلك زهرتي .

متى يقلد الطفل الحركات؟

عقب مرور عدة أشهر على ولادة الطفل واستمرار عملية نموه، يطرأ سؤالًا هامًا في ذهن الآباء والأمهات وهو متى يقلد الطفل الحركات؟

حيث قد يلاحظ البعض في كثير من الأحيان قيام الأطفال بتقليد حركات الكبار، وعادة ما يبدأ هذا الأمر في سن صغير؛ حيث يبدأ الطفل بملاحظة كافة الحركات والانفعالات التي يفعلها الكبار ويبدأ بتقليدها كما هي. 

ونظرًا إلى أهمية الإجابة على هذا السؤال الهام، قررنا في هذا المقال الحديث عن موعد بداية تقليد الطفل للحركات بشكل تفصيلي، مع توضيح بعض الأمور التي تتعلق بهذا السؤال.  

متى يقلد الطفل الحركات؟ 

عادة ما تختلف عملية تقليد الكبار من طفل إلى آخر، كما أنها تتراوح بنسب ودرجات مختلفة، كما أن العمر يعد عاملًا هامًا في هذا الأمر. 

1- التقليد في عمر الثمانية أشهر: 

عادة ما يبدأ الرضيع تقليد الكبار عند الوصول إلى هذا العمر، حيث يبدأ الطفل بتقليد حركات الكبار بشكل بسيط، مثل: 

  • يبدأ الطفل بمحاولة التصفيق تقليدًا للآخرين. 
  • يبدأ بتقليد الحركات أو التمارين التي يقوم بها الأفراد المحيطين به. 
  • يبدأ الطفل في تقليد الآخرين في طريقة تشغيل لعبة أو جهاز معين، عبر الضغط على زر التشغيل. 

متى يقلد الطفل الحركات؟

2- التقليد في عمر الـ 18 شهرًا: 

في هذا العمر يبدأ الطفل في تقليد الحركات التي تتكون من أكثر من خطوة، بجانب تقليد الحركات التي شاهدها مسبقًا قبل ذلك، ومن أهم الحركات التي يمكن القيام بها: 

  • يبدأ بمحاولة استخدام المطرقة من أجل إصلاح بعض الأشياء. 
  • يبدأ في تقليد حركات الكبار مثل الإمساك بلعبة تشبه الهاتف والتحدث مثل الكبار. 
  • يبدأ في استخدام المكنسة من أجل تنظيف الأرض تقليدًا للكبار. 

3- التقليد في عمر الـ 36 شهرًا: 

في هذا العمر تتطور عملية التقليد لدى الطفل وتنتقل إلى عملية إعادة التمثيل، حيث يبدأ الطفل في إعادة تمثيل كافة تصرفات الكبار، مثل: 

  • يبدأ في إعادة تمثيل ما يفعله المحيطين به من تحضير الإفطار وباقي وجبات الطعام، وتوديع الموجودين في المنزل عند الخروج. 
  • يبدأ في إعادة تمثيل ما فعله الآخرين في احتفال سابق.

ماذا يتعلم الطفل من التقليد؟ 

عقب الإجابة على سؤال متى يقلد الطفل الحركات يجب التعرف على الأمور التي يتعلمها الطفل من التقليد، حيث يعد التقليد صفة بشرية تبدأ في الظهور لدى الأفراد في سن صغير، ومن خلال التقليد يبدأ الطفل بتعلم طريقة التعامل مع الآخرين بشكل غير مباشر. 

ويعد أيضًا من أهم الأمور التي يتعلمها الطفل من خلال تقليد الكبار ما يأتي: 

  • يتعلم الأطفال طريق التعبير عن مشاعرهم. 
  • يتعلم الأطفال مشاركة أغراضهم مع الآخرين. 
  • يتعلم الأطفال طريقة التعامل في مختلف المواقف. 

إقرأ أيضًا عن: متى يشرب الرضيع الماء؟

نصائح هامة للآباء بشأن متى يقلد الطفل الحركات 

هناك بعض النصائح الهامة التي يجب على الآباء اتباعها حتى يكونوا خير قدوة لأطفالهم الصغار، ولا يقوم أطفالهم إلا بتقليد الأمور والتصرفات الجيدة فقط، ومن أهم هذه النصائح ما يأتي: 

  • يُنصح دائمًا بإظهار الاحترام للكبير والعطف عليه، بجانب التصرف بكل لطف وحب معه. 
  • يُنصح بمحاولة تعليم الأطفال الصغار بعض المهارات الجديدة التي تقدم لهم إفادة كبيرة، مع تشجيعهم على تقليد التصرفات الجيدة. 
  • يُنصح بأن يكون الآباء دومًا خير قدوة لأطفالهم، مع ضرورة عدم اعتبار الأطفال غير مدركين لما يحدث حولهم. 
  • يجب التركيز على محاولات التقليد التي يقوم بها الصغار؛ إذ من الممكن أن يقوم الطفل بإتلاف شيء ما وهو لا يدري. 

من أهم النصائح الموجهة للآباء هي الاهتمام بسلامة الطفل؛ حيث يُنصح بعدم استخدام الفرن أو الأجهزة الكهربائية أمام الطفل؛ تجنبًا لتقليد هذا الأمر.

متى يقلد الطفل الحركات؟

نصائح هامة لتحفيز الطفل على التقليد

من المعروف للجميع أن الأطفال يكونون مقلدين بالفطرة، لذلك يُنصح بالحديث بشكل مستمر مع الطفل مع ضرورة إبداء الاستجابة والاهتمام بحديثه، ويعد من أهم النصائح التي تحفز الطفل على التقليد ما يأتي: 

  • التحدث إلى الطفل بشكل منتظم: يجب التحدث مع الطفل بشأن كل ما يفعله بشكل منتظم.
  • اظهر الاستجابة لطفلك: من أهم النصائح التي يُنصح باتباعها هي الاستجابة للطفل والإنصات إليه؛ لأن هذا الأمر يعلم الطفل كيف يُنصت عندما يتحدث أحد معه. 
  • قم بتكرار الكلمات الأساسية عدة مرات: عند التحدث إلى الطفل يجب التركيز على إعادة الكلمات الرئيسية عدة مرات حتى يدركها الطفل جيدًا. 
  • تحلى بالصبر والشجاعة: خلال رحلة تعليم طفلك، يجب عليك التحلي بالصبر والشجاعة لأنها رحلة شاقة على الرغم من أنها ممتعة. 

وفي ختام هذا المقال، نكون قد أجبنا على سؤال متى يقلد الطفل الحركات، كما أننا ذكرنا العديد من المعلومات الهامة التي تتعلق بهذا الأمر. 

تابع جديد موضوعات زهرة
تابع جديد موضوعات زهرة
كوني مميزة وسجلي الآن؛ لكي يصلكِ كل ما هو جديد في عالم المرأة والطفل.
يمكنك إلغاء الاشتراك في أي وقت تريدين
قد يعجبك ايضا
اترك تعليقا